26 يناير، 2021

alarznews

الحقيقة بكل وضوح

وداعـــاً مـــيـــركـــل . ..6 دقائق من التصفيق المتواصل بالامس إنحناء لسيده صنعت صفر بطاله..زيرو وساطه

كَتبت د. إيمي حسين

وداعـــاً مـــيـــركـــل

6 دقائق من التصفيق المتواصل بالامس صفق الشعب الالماني في الطرقات ومن النوافذ وفوق اسطح المباني بعفوية وتقدير رافق به الشعب الألماني وداع “أنجيلا ميركل”

المرأة الحديدية تغادر منصبها، بعد 18 سنة تربعت فوق عرش السياسة الألمانية هاهي تغادر منصبهاو تترك وراءها انجازات عظيمة لم تصنعها أي امرأة من قبلها .

بصفر قضايا فساد
صفر قضايا رشاوي
صفر وساطة
صفر بطالة

وبدون ضجة اعلامية غادرت ميركل فخورةً بما صنعت طيلة 18 سنة ، من خدمة لبلادها ،
قادت 80 مليون الماني 18عام بكفاءة واقتدار وغادرت واقتصاد المانيا بأفضل حال ..
غادرت من دون أن تزداد ثراء بل إزدادت شعبيتها  ،
فهي لم تسرق أورو واحدا من المال العام ، ولا وضعت يدها على عقار من أملاك الدولة ، فهي مازالت إلى اليوم تقيم في نفس الشقة الصغيرة مع زوجها ، وتقوم بشراء حاجاتها بنفسها ،

لم تشاهد طيله ١٨ سنه ترتدي مجوهرات ولا شنط واحذية فاخره .حتي ملابسها كانت أقل من العادية و وريما لبست الثياب الواحده في اكثر من ٢٠ مناسبة

لم يرافقها أي موكب في تنقلاتها ، فهي لا تحتاج إلى حراسة يحرسها ضميرها . لقد كانت على قدر الأمانة ، فكافأها الشعب بالمحبة والإحترام .

لا يعني موافقتي علي مواقفها من قضايانا العربيه
ولكني معجب بعدالتها لشعبها و لقضايا امتها…سيده احبت شعبها واعطت وتفانت بفكر سيادي لتصنع لها ولأجيال تأتي من بعدها حب

نعم حب ..فهذه الكلمه البسيطه المكونه من حرفين فقط صنعت تاريخ لها ولأجيال قادمه

احبت بلدها وأخلصت فترفعت عن الأنا ..ليعرف شعبها معني الامانه والعطاء بدون وجه استفاده شخصيه ..ترفعت لترفع أجيال

%d مدونون معجبون بهذه: